الخارجية الإيرانية تكذب تصريحات واشنطن بشأن مسؤولية طهران عن الهجوم الأخير على السعودية

  15 سبتمبر 2019    قرأ 398
الخارجية الإيرانية تكذب تصريحات واشنطن بشأن مسؤولية طهران عن الهجوم الأخير على السعودية

ردت الخارجية الإيرانية، اليوم السبت، على الاتهامات التي وجهها وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو لطهران باستهداف منشآت نفطية إيرانية، معتبرها تصريحات غير مثمرة في السياق الدبلوماسي وغير مفهومة وبلا معني.

وقال المتحدث باسم الخارجية الإيرانية عباس موسوي في بيان إن "هذه الاتهامات والتصريحات العمياء غير مثمرة في السياق الدبلوماسي وغير مفهومة وبلا معنى".

وأضاف موسوي قائلا "حتى في العلاقات الدولية العدائية فيجب أن يكون هناك حد أدنى من المصداقية والأطر المعقولة التي تجاوزها المسؤولون الأميركيون في تصريحاتهم يوم أمس".

وواصل موسوي "السبيل الوحيد لإنهاء الأزمة اليمنية هو وقف اعتداء التحالف السعودي وإيقاف المساعدات السياسية والتسليحية الغربية له وفتح المجال لحل سياسي لهذه الأزمة"، مشددا "مثل هذه التصريحات تبين أن هناك خطط وبرامج مخفية من قبل مؤسسات لتخريب سمعة دولة تسعى لحلول لهذه الأزمة".

وكان وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، قد ألمح إلى دور إيران في الهجمات التي استهدفت منشآت نفط سعودية.

وكتب على "تويتر"، اليوم السبت: "طهران تقف خلف نحو 100 هجوم تم تنفيذها ضد المملكة العربية السعودية، بينما يتظاهر الرئيس الإيراني حسن روحاني ووزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف، بأنهم مشغولون بالدبلوماسية".

وأضاف: "وسط دعوات لتخفيف التصعيد، تطلق إيران، في الوقت الحالي، هجوما غير مسبوق، على إمدادات الطاقة العالمية".

وتابع: "لا يوجد دليل على أن تلك الهجمات جاءت من اليمن".


مواضيع: