رئيس كوريا الجنوبية يتوعد موظفي بلاده بالعقاب بسبب اليابان

  16 سبتمبر 2019    قرأ 524
رئيس كوريا الجنوبية يتوعد موظفي بلاده بالعقاب بسبب اليابان

أعلنت المتحدثة باسم الرئاسة في كوريا الجنوبية، كو مين تشون، أن الرئيس الكوري الجنوبي، مون جاي إن، توعد بمعاقبة الهيئات الحكومية التي تطلق على "البحر الشرقي" اسم "بحر اليابان".

كانت ثلاث هيئات تابعة لوزارة الزراعة والغابات والثروة الحيوانية في كوريا الجنوبية قد أطلقت على مواقعها على شبكة الإنترنت اسم "بحر اليابان" بدلا من الاسم الذي تعتمده كوريا الجنوبية لهذا البحر وهو "البحر الشرقي".

 

وقالت تشون: "وجّه الرئيس مون تحذيراً قوياً للهيئات الحكومية المعنية، وستتولى إدارة التفتيش بالوزارة اتخاذ الإجراءات اللازمة بعد التحقيق فيما حدث".

ولطالما سعت سلطات كوريا الجنوبية إلى التخلي الكامل عن اسم "بحر اليابان"، ليس فقط في البلد نفسه، ولكن أيضًا خارج حدودها. لذا، أرسلت سفارة كوريا الجنوبية لدى موسكو منذ نحو 10 سنوات خطابات إلى وسائل الإعلام، تشير إلى الاسم "الصحيح"- من وجهة نظر سيئول- للبحر الواقع بين شبه الجزيرة الكورية واليابان.

ووفقا لموقع ويكيبيديا، فإن الخلافات بين اليابان وكوريا الجنوبية حول تسمية البحر، تعود إلى التسمية التي أطلقها الجيش الياباني على البحر عندما احتل كوريا، بينما يرفض الكوريون هذه التسمية ويطلقون عليه البحر الشرقي.

وبحر اليابان (البحر الشرقي) بحر حدي يقع غربي المحيط الهادئ. ويشبه البحر المتوسط في عدم وجود أمواج مدية فيه نتيجة انغلاقه التام. يتشكل بحر اليابان بين الجزر اليابانية: هوكايدو، هونشو، كيوشو إضافة إلى جزيرة ساخالين الروسية إلى الشرق، وكوريا وروسيا إلى الغرب. يبلغ طول أعمق نقطة فيه 3,742 متر تحت مستوى البحر، ويبلغ متوسط العمق 1752 متر، أما المساحة السطحية فتقدر بحوالي 978,000 كم².


مواضيع: