أول رائد فضاء اماراتي ينطلق إلى محطة الفضاء الدولية

  25 سبتمبر 2019    قرأ 650
  أول رائد فضاء اماراتي ينطلق إلى محطة الفضاء الدولية

عزم مركز محمد بن راشد للفضاء على إرسال أول رائد فضاء اماراتي إلى محطة الفضاء الدولية، ليكون 25 سبتمبر 2019 هو موعد انطلاق أول رحلة عربية إلى الفضاء ضمن بعثة الفضاء الروسية، إذ ينطلق رائد الفضاء الاماراتي هزاع المنصوري على متن المركبة “سويوز إم إس 15” ليعود بعد 8 أيام على متن المركبة “سويوز إم إس”.

جاءت هذه الرحلة ضمن برنامج الإمارات لرواد الفضاء الذي أعده صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، في عام 2017، حيث يهدف البرنامج إلى تأهيل وتدريب فريق من رواد الفضاء الإماراتيين ليساهموا في المهام العلمية الفضائية.

موعد انطلاق الرحلة

في 25 سبتمبر من العام 2019 الجاري، تنطلق الرحلة من محطة “بايكونور” في كازاخستان متجهةً نحو محطة الفضاء الدولية، إذ تستغرق الرحلة 8 أيام مليئة بالتجارب والمهام طيلة فترة الرحلة خارج الغلاف الجوي.

المنصوري اول رائد فضاء اماراتي والنيادي بديلاً له

أعلن مركز محمد بن راشد للفضاء اختيار هزاع المنصوري كرائد فضاء أساسي في هذه الرحلة من بين 4022 شخصاً، واختيار رائد الفضاء سلطان النيادي بديلاً لهزاع المنصوري، وهم اول رواد فضاء اماراتيين يصعدون إلى محطة الفضاء الدولية. جاء اختيار المنصوري كرائد فضاء أساسي في هذه الرحلة بناءً على مهاراته وخبرته في الطيران الحربي التي تعادل 14 عاماً، حيث اكسبته خبرته نوعاً من الجاهزية لاجتيازه كافة الاختبارات الطبية والنفسية مع وكالة الفضاء الأمريكية ناسا، حيث سيكون على متن هذه الرحلة رائد فضاء من وكالة ناسا الأميركية ورائد فضاء روسي، بالإضافة إلى رائد الفضاء الإماراتي.

من هو اول رائد فضاء اماراتي
تقع آمال العرب على نجاح رحلة هزاع علي المنصوري الذي وقع عيه الاختيار ليكون اول رائد فضاء اماراتي يصعد إلى محطة الفضاء الدولية لينفذ المهام العلمية فيها، وهو رائد فضاء في مركز محمد بن راشد للفضاء، ويعمل كطيار عسكري في القوات المسلحة الإماراتية.

حصل المنصوري على بكالوريوس في علوم الطيران من كلية خليفة بن زايد الجوية في الإمارات، وتم اختياره كرائد الفضاء الأساسي لهذه الرحلة نظراً لخبرته التي تزيد عن 14 عاماً في الطيران الحربي، كما خضع لعدة برامج تدريبية ودورات متقدمة، من أهمها مناورات العلم الأحمر في الولايات المتحدة الأمريكية.

أما رائد الفضاء الاماراتي سلطان النيادي، فهو رائد الفضاء  البديل في هذه الرحلة، مهندس اتصالات والكترونيات وباحث في أمن المعلومات، تخرج بدرجة البكالوريوس في هندسة الإلكترونيات والاتصالات من جامعة برايتون في المملكة المتحدة، وحصل على الدكتوراه في تكنولوجيا المعلومات من جامعة جريفيث في أستراليا، هذا واكتسب خبرة تزيد عن 10 سنوات في هندسة أمن الشبكات خلال عمله مع القوات المسلحة الإماراتية.

bayut.com


مواضيع: