سوريا... قتلى ومصابون بقذائف تركية في القامشلي

  11 اكتوبر 2019    قرأ 400
سوريا... قتلى ومصابون بقذائف تركية في القامشلي

أكد مصدر طبي كردي، اليوم الجمعة، سقوط قتيل مدني وإصابة آخرين جراء استهداف الجيش التركي لمدينة القامشلي بعدة رمايات مدفعية.
وقال المصدر لوكالة "سبوتنيك": إن "مدنيا لقي حتفه وأصيب ثلاثة آخرون إصابات متفاوتة الخطورة جراء سقوط قذائف مدفعية مصدرها قوات الاحتلال التركي على مدينة القامشلي، لافتاً إلى أنه تم إسعاف المصابين إلى مشفى السلام في المدينة".

 

 

بدوره، أكد مصدر قيادي في "قسد" لـ"سبوتنيك"، أنه "تم إلقاء القبض صباح اليوم على مجموعة أشخاص يقومون بإرسال إحداثيات من داخل مدينة القامشلي للاحتلال التركي وتم العثور بحوزتهم على أجهزة اتصال وخرائط".

وفي وقت سابق، نقل مراسل "سبوتنيك" في الحسكة عن توقف الرحلات الجوية العسكرية بين مطاري دمشق الدولي والقامشلي الدولي شمال شرقي سوريا نتيجة العملية العسكرية التركية على الحدود الشمالية من سوريا.

وأضاف أن الرحلات الجوية العسكرية السورية لطائرات الشحن (اليوشن) المعتادة بين مطاري دمشق الدولي والقامشلي الدولي شمال شرقي سوريا، توقفت نتيجة الهجوم الذي تشنه القوات التركية والميليشيات الموالية لها على الحدود الشمالية من سوريا، مع احتمال بوقف الرحلات المدنية بين المطارين.

وفي السياق، أفاد المراسل بأن عناصر الجيش التركي أزالوا 3 مقاطع من الجدار الأسمنتي الفاصل على الحدود السورية- التركية في عدد من النقاط المقابلة لمدينة رأس العين وتحديداً في النقاط المقابلة لقرى العزيزية وتل الأرقم وتل حلف الأثري، وذلك في إطار التمهيد للتوغل البري من قبل الجيش التركي بمساندة عناصر المعارضة المسلحة السورية التابعة لتركيا ( لواء شهداء القعقاع التابع لـ (جيش الشرقية)، (لواء درع الحسكة التابع لتنظيم (السلطان مراد)، وأحرار غويران وأحرار القامشلي ومجموعات من عناصر "تحرير الشام" الذي أعلن قائدها أبو محمد الجولاني تأييده للعملية العسكرية التركية ضد (الملاحدة).


مواضيع: