رئيس اللجنة الدولية للصليب الأحمر يصل العاصمة اليمنية لبحث تيسير الإفراج عن أسرى

  16 اكتوبر 2019    قرأ 597
رئيس اللجنة الدولية للصليب الأحمر يصل العاصمة اليمنية لبحث تيسير الإفراج عن أسرى

وصل رئيس اللجنة الدولية للصليب الأحمر بيتر ماورير، اليوم الأربعاء، إلى العاصمة اليمنية صنعاء، قادماً من العاصمة السعودية الرياض.

 بأن رئيس لجنة الصليب الأحمر سيلتقي خلال زيارته رئيس المجلس السياسي الأعلى لجماعة "أنصار الله"، مهدي المشاط، ورئيس حكومة الإنقاذ الوطني عبد العزيز بن حبتور وقيادات في الجماعة، لبحث دور اللجنة في تنفيذ اتفاق تبادل ستوكهولم الخاص بتبادل الأسرى، كوسيط محايد".

 

وأضاف أن زيارة ماورير ستتطرق إلى المساعدات الإنسانية التي تقدمها اللجنة في مجالات الصحة والمياه والإغاثة، وخططها خلال المرحلة المقبلة.

وتأتي زيارة ماورير عقب لقاء جمعه في الرياض، أمس الثلاثاء، ووزير الخارجية في الحكومة اليمنية المعترف بها دوليا محمد الحضرمي، الذي جدد "التزام الحكومة اليمنية وحرصها على تنفيذ اتفاق تبادل الأسرى الذي تم التوافق على آلية تنفيذه في السويد كونه ملف إنساني بحت".

وسبق ذلك، لقاء مماثل جمع رئيس اللجنة الدولية للصليب الأحمر مع وزير الخارجية السعودي إبراهيم العساف، بحضور السفير السعودي لدى اليمن محمد آل جابر.

كانت اللجنة الدولية للصليب الأحمر أعلنت في 30 أيلول/سبتمبر الماضي، أنها أشرفت على الإفراج عن 290 محتجزاً لدى جماعة "أنصار الله" في عملية من طرف واحد، بينهم 42 ممن نجوا من قصف جوي شنه التحالف العسكري الداعم للجيش اليمني الذي استهدف مكاناً للاحتجاز في محافظة ذمار مطلع الشهر ذاته.

وأبدت اللجنة حينذاك، على لسان رئيس بعثتها في اليمن فرانز راوخنشتاين، الاستعداد للعمل كميسر محايد في عمليات الإفراج عن المحتجزين.

وتبادل الجانبان، في كانون الأول/ديسمبر الماضي، ضمن جولة مفاوضات ستوكهولم، قوائم بنحو 15 ألف أسير لدى الطرفين، ضمن آلية لتفعيل اتفاق تبادل الأسرى، إلا أن تنفيذها لا يزال متعثرا كما هو حال اتفاق إعادة انتشار القوات من مدينة الحديدة وموانئها، وإعلان تفاهمات تعز، في ظل اتهامات متبادلة بعرقلة التنفيذ.


مواضيع: