المخابرات الأردنية تحبط مخططات إرهابية لإحدى خلايا "داعش" تنوي تنفيذها

  21 اكتوبر 2019    قرأ 193
المخابرات الأردنية تحبط مخططات إرهابية لإحدى خلايا "داعش" تنوي تنفيذها

كشفت دائرة المخابرات العامة الأردنية، اليوم الاثنين، عن مخططات إرهابية لخلية من خمسة أشخاص مؤيدين لتنظيم "داعش" الإرهابي والتي كانت تنوي تنفيذ عمليات إرهابية على الساحة الأردنية. وأنها قبضت على أفراد الخلية في يوليو/تموز الماضي.
وأشارت السلطات الأردنية إلى أن المخابرات الأردنية قبضت على أفراد الخلية في تموز الماضي.

 

ووفقا لصحيفة "الرأي" الأردنية فقد "أحبطت دائرة المخابرات أخيرا مخططات إرهابية لخلية من خمسة أشخاص مؤيدين لعصابة  داعش الارهابية كانت تنوي تنفيذ عمليات إرهابية على الساحة الأردنية نصرة لعصابة داعش، وقبضت على أفراد الخلية بتموز الماضي".

وأشارت الصحيفة إلى الأهداف التي كانت تنوي الخلية استهدافها كما وردت في لائحة الاتهام التي حصلت عليها الصحيفة من محكمة أمن الدولة وهي "الحراسات الأمنية المتواجدة أمام منزل أحد رؤساء الوزراء السابقين والاستيلاء على أسلحتهم، واستهداف دوريات الأمن العام المتواجدة بشكل ثابت على طريق السلط/ السرو، وخطف أحد رجال المخابرات وقتله بمنطقة مهجورة وحرق جثته".

وبدأت محكمة أمن الدولة، أمس الأحد، بمحاكمة أفراد الخلية حيث عقدت جلسة افتتاحية، إذ نفى المتهمون ما أسندت إليهم نيابة أمن الدولة من تُهم، وأجابوا أنهم غير مذنبين.

 

 


مواضيع: