أمريكا: إيرادات حقول النفط في شمال شرق سوريا تذهب لـ"قسد" ولدينا حق حمايتها

  07 نفومبر 2019    قرأ 499
أمريكا: إيرادات حقول النفط في شمال شرق سوريا تذهب لـ"قسد" ولدينا حق حمايتها

صرح المتحدث باسم وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون) جوناثان هوفمان، بأن معظم المعدات والقوات الأمريكية انسحبت من مدينة عين العرب/ كوباني في سوريا، لكن الانسحاب لم يكتمل.
وأضاف هوفمان في تصريحات لوكالة "رويترز"، أن وقف إطلاق النار متماسك بشكل عام في سوريا وهناك مناوشات صغيرة لكن معظم الأطراف ملتزمة.

 

 

وتابع أن "القادة العسكريين الأمريكيين لديهم حق الدفاع في مواجهة أي قوات تهدد حقول النفط في شمال شرق سوريا".

وأشار المتحدث باسم البنتاغون إلى أن "أمريكا لا تزال تعمل مع قوات سوريا الديمقراطية وتواصل تزويدها بالقدرات والدعم لقتال تنظيم "داعش" الإرهابي.

وقال إن "إيرادات النفط من الحقول ستذهب لقوات سوريا الديمقراطية وليس لأمريكا".

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، قال، في الأول من الشهر الجاري، إن وقف إطلاق النار في شمال شرق سوريا حيث أرسلت أنقرة قوات لتطهير المنطقة من الفصائل الكردية المسلحة متماسك بشكل جيد.

وتوصلت الولايات المتحدة، الخميس 17 أكتوبر / تشرين الأول، لاتفاق مع تركيا على وقف عملية "نبع السلام" مقابل انسحاب وحدات حماية الشعب الكردية خلال 120 ساعة إلى خارج حدود المنطقة الآمنة.

وأوضحت واشنطن، على لسان نائب الرئيس مايك بنس، أن الاتفاق يعني انسحاب القوات الكردية من المنطقة الآمنة التي يبلغ عمقها 32 كيلومترا على طول الحدود  التركية السورية، وأكد أن الولايات المتحدة ستسهل هذه العملية، وأن القوات الأمريكية لن تعود إلى هذه المنطقة.

وتتهم قوات سوريا الديمقراطية الجيش التركي والمليشيات المتحالفة معه بخرق اتفاق وقف إطلاق النار، وطالبت واشنطن والأمم المتحدة وجامعة الدول العربية بإرسال مراقبين دوليين للإشراف على تنفيذ الاتفاق على الشريط الحدودي.


مواضيع: