"اشتباك" بمعسكر إنجلترا والسبب مباراة ليفربول ومانشستر سيتي

  12 نفومبر 2019    قرأ 387
"اشتباك" بمعسكر إنجلترا والسبب مباراة ليفربول ومانشستر سيتي

بعد ساعات من موقعة قمة الدوري الإنجليزي بين ليفربول ومانشستر سيتي، شهد معسكر منتخب إنجلترا المقام استعدادا لتصفيات كأس أمم أوروبا هذا الأسبوع ضد الجبل الأسود وكوسوفو واقعة مثيرة.

وذكر موقع "آس" الإسباني أن الثنائي رحيم ستيرلينغ لاعب مانشستر سيتي، وجو غوميز لاعب ليفربول، اشتبكا سويا خلال المعسكر مما دعا رفاقهم في المنتخب للتدخل للفصل بينهما.

وفاز ليفربول على مانشستر سيتي 3-1، الأحد، ليبتعد في صدارة ترتيب البريميرليغ بفارق 9 نقاط عن حامل اللقب، علما بأن "الريدز" يسعوم لإحراز لقب البطولة الأول منذ 30 عاما.

ونقلت "آس" عن صحيفة "ديلي ميل" أن الاشتباك حدث بين اللاعبين على خلفية "المزاح" بشأن فوز ليفربول في مباراة القمة.

وكان ستيرلينغ اشتبك مع غوميز في نهاية المباراة التي أقيمت على ملعب أنفيلد، ويبدو أن الخلاف بين الثنائي امتد إلى قلب معسكر منتخب الأسود الثلاثة.

وقالت "آس" إنه "من المفهوم أن ما بدأ كمزاح بشأن النتيجة وخلافهما على أرض الملعب، قد تحول إلى مواجهة جسدية أخرى ومفاجأة لزملائهم في الفريق، وتقديم اختبار حقيقي لروح منتخب إنجلترا".

واندلع الخلاف في ملعب أنفيلد إثر محاولة ستيرلينغ افتكاك الكرة من غوميز، وعلى خلفية ذلك حدث اشتباك بين الثنائي داخل الملعب، بعدما دفع غوميز منافسه لاعب مانشستر سيتي في صدره، وبعد ذلك رد ستيرلينغ بضربة في ظهر مدافع ليفربول، ليتدخل بعدها جيمس ميلنر لاعب الريدز لفض الاشتباك.

ولم توضح الصحيفة تفاصيل "الاشتباك الجسدي الجديد" داخل معسكر المنتخب، لكنها أكدت أنه سيشكل اختبارا مهما لقدرات المدير الفني غاريث ساوثغيت في إدارة منتخب الأسود الثلاثة.

وستواجه إنجلترا الجبل الأسود يوم الخميس، حيث سيمنح الفوز منتخب الأسود الثلاثة مكانه في يورو 2020 قبل أن يتوجه إلى بريشتينا لمواجهة كوسوفو يوم الأحد.

وتحتاج إنجلترا إلى نقطة من المباراتين فقط للتأهل.


مواضيع: