إسبانيا تعلن صعوبة تحديد مكان رئيس مخابرات فنزويلا السابق

  13 نفومبر 2019    قرأ 330
إسبانيا تعلن صعوبة تحديد مكان رئيس مخابرات فنزويلا السابق

أعلنت الشرطة الإسبانية، اليوم الأربعاء، عدم قدرتها على تحديد موقع الرئيس السابق للمخابرات العسكرية الفنزويلية، هوغو كارفاخال، عقب قرار تسليمه للولايات المتحدة الذي تبنته المحكمة الوطنية الإسبانية، الأسبوع الماضي.

قال مصدر في المكتب الصحفي للشرطة الوطنية لوكالة "سبوتنيك"، "صدر أمر قضائي بالقبض عليه وما زلنا نبحث عنه لكن حتى الآن لم نعثر عليه".

وتم احتجاز كارفاخال، في مدريد في أبريل/ نيسان من هذا العام، بناء على طلب الولايات المتحدة.

وفي سبتمبر/ أيلول، رفضت المحكمة الوطنية تسليمه إلى الولايات المتحدة، خلال جلسة الاستماع، التي قال خلالها دفاع كارفاخال، إن الولايات المتحدة تسعى لاستلامه من أجل الوصول إلى أسرار الدولة الفنزويلية.

وتقدم مكتب المدعي العام المعني بالمخدرات بشكوى ضد قرار المحكمة، قائلا إن المحكمة تسترشد "بأسباب سياسية".

في 8 نوفمبر/ تشرين الثاني، أعادت المحكمة الوطنية النظر بالقرار السابق وقررت تسليم المشتبه فيه إلى الولايات المتحدة.

وتوجد في الولايات المتحدة قضيتان جاريتان ضد الرئيس السابق للمخابرات كارفاخال، بتهمة الاتجار بالمخدرات والعلاقات مع مجموعة فارك الكولومبية، وحيازة أسلحة.

وعلى وجه الخصوص، ينص طلب التسليم على أن كارفاخال كان مرتبطا بمحاولة لإرسال 5.6 ألف كيلوغرام من الكوكايين إلى الولايات المتحدة على متن طائرة أقلعت من فنزويلا، لكنها أُجبرت على الهبوط في المكسيك بعد حادث تعرضت له. هذا ويجري النظر في القضايا المرفوعة ضد كارفاخال من قبل محكمتين أمريكيتين - في ميامي ونيويورك.


مواضيع: