ميدفيديف: أوكرانيا وروسيا ستفشلان باتفاق الغاز إذا واصلت كييف تصرفاتها

  07 ديسمبر 2019    قرأ 395
ميدفيديف: أوكرانيا وروسيا ستفشلان باتفاق الغاز إذا واصلت كييف تصرفاتها

صرح رئيس الوزراء الروسي ديمتري ميدفيديف، اليوم السبت، بأن أوكرانيا وروسيا لن تتفقا بشأن الغاز إذا استمرت كييف بالمطالبة بدفع الأموال بقرارات من المحكمة.قال ميدفيديف، في مقابلة مع برنامج "فيستي السبت" على قناة "روسيا-1" : "حسناً.... من المستحيل التوصل إلى اتفاق بشأن الغاز وفي الوقت نفسه تقول: تعرفون ماذا، أنتم سوف تدفعون لنا أموالا في جميع الأحكام القضائية. لذلك، سواء أرادوا ذلك أم لا، فمن الواضح أنه من الضروري في هذه الحالة التوصل إلى نوع من خيار الصفر".

وأشار إلى أن هذا يجب أن يكون حلاً مفيداً للطرفين.

وأضاف ميدفيديف، بأن عقد الغاز الجديد مع كييف ليس مسألة من هو في سدة الحكم في لبلاد الآن، بل مسألة الالتزامات الدولية، والتي نحن ننطلق من حقيقة أنه ينبغي الحفاظ على هذه الالتزامات بالنسبة لقادة المستقبل في الدولة".

وتابع ميدفيديف، قائلاً: "نحن مستعدون للعمل بموجب القانون الأوروبي. لكننا بحاجة إلى الاتفاق على جميع النقاط الأساسية في هذه الصفقة. وبعد ذلك يمكننا استئناف التعاون، بما في ذلك إمدادات الغاز إلى الأراضي الأوكرانية. وهذا، بالمناسبة سيكون مفيداً للمواطنين الأوكرانيين".

وذكر أيضاً بالديون المستحقة على أوكرانيا البالغة 3 مليارات دولار، وقال "غالباً ما يخبروننا: أن هذه الثلاثة مليارات التي أخذها ذات مرة (الرئيس السابق لأوكرانيا فيكتور) يانوكوفيتش، ليس نحن من أخذها – وليس لنا إعادتها ... ولكن، هذا المبلغ لم يأخذه يانوكوفيتش، لقد أخذته الدولة الأوكرانية وهي المسؤولة عن هذا الدين. وهذا بالمناسبة معترف به من قبل جميع المحاكم. الأمر نفسه ينطبق على الغاز. آمل من الجيل (الأوكراني) الحالي من القادة والرئيس والحكومة أن يفهموا ذلك ".

يذكر أنه في نهاية هذا العام تنتهي صلاحية العقد الحالي لنقل الغاز الروسي عبر أوكرانيا. وتجري روسيا وأوكرانيا والمفوضية الأوروبية مفاوضات ثلاثية حول نقل الغاز بعد عام 2019.

وجرت جولة ثانية من المشاورات الثلاثية في كانون الثاني/يناير الماضي، في بروكسل، لم يتم التوصل خلالها، إلى أي اتفاقيات ملموسة، لكن المفوضية الأوروبية قدمت اقتراحًا للأطراف بشأن عقد مستقبلي محتمل: لمدة تزيد عن 10 سنوات، والكميات جذابة، بما في ذلك وبالنسبة للمستثمرين الذين ستتم دعوتهم لتحديث نظام نقل الغاز الأوكراني.


مواضيع: