الناتو لا يملك أنظمة مضادة للطيران بإمكانها مواجهة صواريخ "إسكندر- إم"

  13 يناير 2020    قرأ 280
الناتو لا يملك أنظمة مضادة للطيران بإمكانها مواجهة صواريخ "إسكندر- إم"

أعلن نائب قائد قوات الدفاع الجوي السابق في قوات المشاة في الاتحاد السوفياتي السابق، ألكسندر لوزان، اليوم الاثنين، أن "الناتو" لا يملك أنظمة مضادة للطيران والصواريخ بإمكانها مواجهة أنظمة الصواريخ الروسية "إسكندر- إم"، ولن يملكها في الوقت القريب.

 

الأنظمة المضادة للطيران وللصواريخ الموجودة لدى الناتو في الوقت الحالي غير قادرة على مواجهة أنظمة الصواريخ التشغيلية التكتيكية "إسكندر-إم"، وحتى أنظمة "باتريوت" الأمريكية لها فعالية منخفضة، وهذا ما أثبته قصف القواعد الأمريكية العسكرية في العراق، حيث لم تتمكن من منع الهجوم الصاروخي".

وأضاف: "أكثر الأنظمة القابلة فعالية تبقى أنظمة "باتريوت" الأمريكية، لكن فعاليتها في إصابة الصواريخ البالستية والمجنحة والأهداف الصعبة والصغيرة الأخرى منخفضة جداً. عملياً هذه الأنظمة تسقط ثلث الصواريخ فقط وهذا هو الحد الأقصى بالنسبة إليها".

وذكّر الجنرال بأن أنظمة "باتريوت" التي تحمي القواعد الأمريكية في العراق لم تتمكن من صد الهجوم الصاروخي الإيراني. وقد أطلق الإيرانيون 14 صاروخاً، 10 منهم أصابوا الهدف، وسقطت 4 صواريخ دون إصابتها لأهدافها.

وكان الحرس الثوري الإيراني استهدف، في 8 كانون الثاني/يناير، قاعدتين عراقيتين تستخدمها القوات الأمريكية في أربيل والأنبار.

وأكد الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، في تصريح للصحفيين من البيت الأبيض، عدم وجود قتلى أو مصابين بين أفراد القوات الأمريكية والعراقية؛ لافتا إلى حدوث بعض الدمار البسيط في القاعدتين.

وأعلن الحرس الثوري أنه استهدف القاعدتين، ردا على مقتل قائد فيلق القدس الجنرال قاسم سليماني وآخرين، في ضربة أمريكية قرب مطار بغداد، الجمعة الماضية.


مواضيع: