بيان من عضو الكونغرس: "الولايات المتحدة تدعم أذربيجان"

  21 يناير 2020    قرأ 537
    بيان من عضو الكونغرس:  "الولايات المتحدة تدعم أذربيجان"

أصدر الكونغرس الأمريكي بيانًا في الذكرى الثلاثين لمأساة 20 يناير.أدلى روبرت أديرهولت ، عضو لجنة الشؤون الخارجية بالكونغرس الأمريكي ، ببيان بشأن المأساة.

تحيي صديقنا وحليفنا اذربيجان هذا الشهر الذكرى الثلاثين لحدث يناير الأسود .تم الاشارة إلى أنه يرمز هذا الحدث إلى الاحتلال الذي استمر في القرن العشرين ، ونهاية السيطرة السوفياتية على أذربيجان.

وتم الابلاغ في البيان عن أنه في 20 يناير 1990 ، اقتحم 26000 جندي سوفييتي باكو والمناطق المحيطة بها،فقتلوا الشباب والشيوخ والنساء والاطفال، ولم تفرق القوات السوفيتية الغاشمة بين مدنيين وعسكريين، فأطلقت قذائفها علي المواطنين بدون تمييز، وبلغ عدد الشهداء الذين سقطوا خلال تلك المجزرة 137 مواطنا من المدنيين و37 جنديا اضافة الى جرح اكثر من 700 شخص غالبيتهم العظمى من المدنيين الذين تصدوا للدبابات السوفيتية بصدورهم العارية، وتمركزوا في الطرقات والشوارع في محاولة لمنع تقدم الدبابات، الا انها داستهم وواصلت طريقها لاحتلال المدينة كما تم اعتقال 800 شخص وتدمير 200 منزل.

ما تم التاكيد في المعلومة أنه في أعقاب أحداث كانون الثاني (يناير) السوداء ، نتيجة لضغط السكان الأذربيجانيين ، وافق البرلمان الأذربيجاني على إعلان استعادة استقلال الدولة لجمهورية أذربيجان في 30 أغسطس 1991 ، والقانون الدستوري في 18 أكتوبر 1991.

وحث أديرهولت أعضاء الكونغرس الآخرين على الاحياء بيوم أذربيجان المأساوي وأكد على أن الولايات المتحدة تدعم أذربيجان.


مواضيع: