الرئيس الألماني يزور السودان لدعم عملية التحول الديمقراطي

  27 فبراير 2020    قرأ 473
الرئيس الألماني يزور السودان لدعم عملية التحول الديمقراطي

يواصل الرئيس الألماني فرانك فالتر شتاينماير اليوم الخميس، جولته الأفريقية ويتوجه إلى السودان.

ويعتزم شتاينماير بهذه الزيارة دعم عملية التحول الديمقراطي التي بدأت هناك بشكل ملموس.


وقبل زيارة الرئيس الألماني للسودان التي تستمر يومي الخميس والجمعة، أشار شتاينماير إلى أنه لا يزال هناك "توازن هش" في السودان الواقعة في شرقي أفريقيا.


وقال شتاينماير: "في هذا الصدد، من المهم الآن أن نظهر أولاً، أن الطريق الذي يسلكونه الآن هو طريق شجاع، وأننا نقدره ونؤيده من الخارج".


ويعتزم شتاينماير التوجه إلى الخرطوم انطلاقاً من العاصمة الكينية نيروبي بعد زيارة هناك استمرت ثلاثة أيام.


يشار إلى أن السودان تمر حالياً بعملية انتقال صعبة نحو الديمقراطية بعد الإطاحة بالرئيس السابق عمر البشير في العام الماضي.


ويعتزم الرئيس الألماني بزيارته دعم هذه العملية والقوى المساندة لها هناك.


وكان وزيرا الخارجية والتنمية الألمانيان، هايكو ماس وجرد مولر، قد زارا السودان قبل الرئيس الاتحادي. كما استقبلت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل رئيس الوزراء السوداني عبد الله حمدوك قبل أيام قليلة في العاصمة برلين وتعهدت له بدعم بلادها للسودان.


مواضيع: