المفوضية الأوروبية: ليس لدينا نية لوضع مراقبة على حدود أوروبا

  27 فبراير 2020    قرأ 531
المفوضية الأوروبية: ليس لدينا نية لوضع مراقبة على حدود أوروبا

أكدت المفوضية الأوروبية أنه ليس هناك نية حتى الآن لوضع مراقبة على الحدود الأوروبية الداخلية بسبب تفشي فيروس كورونا الجديد.

 

قالت المتحدثة باسم المفوضية الأوروبية، في إحاطة صحفية، اليوم الخميس: "تتم مناقشة الاستعدادات اللازمة لمواجهة الفيروس "كورونا"، مضيفة: "الآن ليس هناك نية لوضع مراقبة على الحدود الأوروبية الداخلية".

وأضافت: "تم تأكيد انتشار عدوى فيروس كورونا، على عدة دول أوروبية، وهي مرتبطة بالصحة وإجراءات مراقبة الحدود، التي من الممكن أن تطبق"، مشيرة إلى أن أهم شيء هو تبادل المعلومات بين الدول الأعضاء حول الحالات المرضية أولا بأول".

وبحسب أحدث البيانات الصادرة، اليوم الخميس، فإن إجمالي المصابين بالفيروس في العالم وصل إلى 82168 شخصا، منذ انتشاره في ديسمبر/ كانون الأول الماضي، وبلغ عدد حالات الوفيات 2801، وعدد المتعافين 32897 شخصا.

​وكانت السلطات الصينية قد أبلغت، في 31  ديسمبر/ كانون الأول الماضي، منظمة الصحة العالمية عن ظهور الالتهاب الرئوي الناجم عن الفيروس الجديد في مدينة ووهان، الواقعة في وسط البلاد، ومنذ ذلك الحين انتقل الفيروس إلى العديد من الدول.

وصنفت منظمة الصحة العالمية، فيروس كورونا المستجد، وباء، وأعلنت "حالة طوارئ صحية ذات بعد دولي".

من جانبه، حذر المدير العام لمنظمة الصحة العالمية، تيدروس أدهانوم غيبريسوس، من أن استخدام عبارة "وباء عالمي" دون مبالاة لوصف فيروس "كورونا" قد يساهم في زيادة المخاوف غير المبررة، مضيفا أن استخدام عبارة "وباء عالمي" قد يوحي بأن السلطات الصحية عاجزة عن احتواء الفيروس، "وهذا أمر غير صحيح".


مواضيع: