الخارجية الإيرانية: طهران لم ولن تطلب أي مساعدة من أمريكا

  06 ابريل 2020    قرأ 296
الخارجية الإيرانية: طهران لم ولن تطلب أي مساعدة من أمريكا

أكدت وزارة الخارجية الإيرانية، اليوم الاثنين، أن الحكومة والشعب الإيراني لا يثقان مطلقا بتصريحات المسؤولين الأمريكيين، لافتا إلى أن إيران "لم ولن تطلب من أمريكا إرسال أي مساعدات طبية وعلاجية".
وقال المتحدث باسم الخارجية الإيرانية عباس موسوي في مؤتمره الصحفي الأسبوعي عبر الفيديو كونفرانس: "إننا لم نطلب المساعدة من المسؤولين الأمريكيين، وأن ما شهدناه هو أنهم أرادوا استغلال الفرصة وجر إيران إلى طاولة المفاوضات، وذلك حسب وكالة الجمهورية الإسلامية الإيرانية "إرنا".

 

 

وأاضاف موسوي: "إن كان قصدهم أننا لم يكن لنا طلب رسمي لإلغاء الحظر، فإن الإجراءات التي اتخذتها إيران وطلباتها من مسؤولي المنظمات والأمين العام للأمم المتحدة والقرار المؤقت الصادر عن محكمة العدل الدولية في لاهاي كلها تشير إلى أن إيران لا تعترف رسميا باجراءات الحظر الأمريكية وتدعو إلى إلغائها".

وقال: "إننا نطلب من الدول الأخرى عدم مواكبة البلطجة الأمريكية وهو أمر يتعلق بمدى القدرة السياسية والاقتصادية والجراة والشجاعة لدى هذه الدول للوقوف بوجه هذه البلطجة".

وتابع موسوي، :لقد شهدنا بأن الأمريكيين لم يرحموا حتى أصدقاءهم وحلفاءهم وأن تقديم أي دعم مادي ومعنوي لأمريكا لفرض إجراءات الحظر على الدول الأخرى سيطالهم هم أنفسهم يوما ما، لذا فإننا نحذر المجتمع العالمي لتكون لهم نظرة ثاقبة إلى المستقبل وأن يقفوا أمام الأحادية الأمريكية لأنها ستأتيهم عاجلا أم آجلا".

وأشار المتحدث باسم الخارجية الإيرانية إلى قرار صندوق إلنقد الدولي بمنح قروض للدول التي تعاني من تفشي فيروس كورونا ومنها إيران وقال إن "القرض يجب أن يمنح لإيران أيضا إن لم يحدث تسييس في الموضوع".
ونوه موسوي إلى أن هنالك مشاورات مع دول توجد فيها أرصدة مالية لإيران لا تسمح تلك الدول بوصولها إلى إيران بسبب الضغوط الأمريكية، قائلا: "إننا نجري مشاورات مع الدول التي لنا أرصدة مالية فيها وحتى أننا قلنا بأننا مستعدون بأن يتم نقل هذه الأرصدة إلى القناة المالية السويسرية لنسدد من خلالها أثمان ما نشتريه عبرها.


مواضيع: