"صغير ليفربول" رفض الانضمام "للملكي" بسبب واقعة راموس وصلاح

  03 يونيو 2020    قرأ 318
"صغير ليفربول" رفض الانضمام "للملكي" بسبب واقعة راموس وصلاح

كشف أصغر لاعب يشارك في منافسات الدوري الإنجليزي الممتاز، أن واقعة الإسباني سيرجيو راموس والمصري محمد صلاح، كانت عاملا رئيسيا في اختيار وجهته بكرة القدم.

في مايو 2019، دخل الإنجليزي هارفي إيليوت التاريخ من أوسع أبوابه، عندما أصبح أصغر لاعب يشارك في الدوري الإنجليزي الممتاز، بعمر 16 عاما، وذلك خلال مباراة فريقه السابق فولهام أمام وولفرهامبتون.

وحصل إيليوت على عدة عروض من كبرى الأندية الأوروبية، لكنه فضل ليفربول الإنجليزي على ريال مدريد الإسباني، بسبب واقعة شهيرة بين راموس وصلاح في 2018.

وحدثت الواقعة الشهيرة خلال نهائي دوري أبطال أوروبا في كييف، عام 2018، بين ريال مدريد وليفربول، والتي أوقع فيها المدافع راموس، نجم ليفربول محمد صلاح على الأرض، متسببا بخلع في الكتف، مما أخرج الأخير باكيا من المباراة.

وقال إيليوت إنه زار ريال مدريد وملعبه، قبل الانتقال لليفربول بأسابيع، لكنه رفض عرض المسؤولين بمقابلة قائد الفريق سيرجيو راموس.

وقال إيليوت لموقع "ذا أثليتك": "قلت لهم لا أريد مقابلته، لا أحبه بعد ما فعله بمو صلاح".

وقالت صحيفة "ماركا" إن واقعة راموس وصلاح كانت عاملا رئيسيا لرفض ريال مدريد بالنسبة لإيليوت، الذي وقع مع ليفربول في صيف 2019.


مواضيع: