ارتفاع درجة الحرارة في إحدى أبرد المناطق في العالم إلى 38 درجة

  22 يونيو 2020    قرأ 429
ارتفاع درجة الحرارة في إحدى أبرد المناطق في العالم إلى 38 درجة

بلغت درجة الحرارة في مدينة فيرخويانسك الروسية، بسيبيريا الشرقية والتي تعد من أبرد المناطق في روسيا والعالم، 38 درجة حسب مصادر من الأرصاد الجوية الإثنين.

وتعرف فيرخويانسك ومدينة أيمياكون الروسية بأنهما أبرد مكانين على كوكب الأرض، وتنخفض درجات الحرارة فيهما إلى 67 درجة تحت الصفر.

وتشير السلطات إلى أن سبب الوضع الحالي في فيرخويانسك، أين درجات الحرارة المرتفعة في مطلع هذا الأسبوع "إعصار عكسي من الشرق".

وأوضح مصدر من خدمة الأرصاد الجوية في جمهورية يوقوتيا الروسية، أين تقع المدينتان، أن درجات الحرارة في هذا القطاع من سيبيريا يمكن ترتفع إلى 30 درجة في الصيف، في يوليو (تموز) ولكن ليس في يونيو (حزيران).

وحذرت هيئة الأرصاد الجوية الروسية في الأسبوع الماضي من ارتفاع درجات الحرارة في سيبيريا، في الأيام التالية وتجاوزها معدلها الطبيعي بنحو 10 درجات، ما قد يزيد مخاطر اندلاع حرائق غابات في المنطقة.


مواضيع: