الرئيس المكسيكي يرفض عقد اتفاقات مع عصابات المخدرات

  04 يوليو 2020    قرأ 446
الرئيس المكسيكي يرفض عقد اتفاقات مع عصابات المخدرات

أكد الرئيس المكسيكي أندريس مانويل لوبيز أوبرادور الجمعة، لعصابات المخدرات أنه لن يبرم أي اتفاقات معها، وذلك في الوقت الذي هزت فيه موجة من أعمال العنف المرتبطة بالجريمة مناطق مختلفة من البلاد.

وقال الرئيس في مؤتمره الصحافى اليومى: "إنه من الواضح للغاية: أننا لن نبرم اتفاقات مع عالم الجريمة... لا مع الجريمة العادية، ولا مع الجريمة المنظمة، ولا مع جريمة العاملين في الجهاز الإداري".

وذكر الرئيس أندريس مانويل أن المجرمين رشوا في وقت سابق السلطات، وتوصلوا إلى اتفاقات معها مضيفاً "لكننا سنقاوم، لن تكون هناك أي خطوة إلى الوراء".

جاءت تصريحات الرئيس المكسيكي بعد يومين من هجوم على مركز لإعادة تأهيل مدمني المخدرات أودى بحياة 24 شخصاً على الأقل في مدينة إيرابواتو بولاية غواناخواتو.

وأصيب قائد شرطة مكسيكو سيتي عمر غارسيا حرفوش، يوم الجمعة الماضي في هجوم مسلح نسب إلى واحدة من أقوى عصابات المخدرات في البلاد، وقتل فيه أربعة آخرين.

24ae


مواضيع: