166 قتيلا في احتجاجات "المغني القتيل" في إثيوبيا

  05 يوليو 2020    قرأ 403
166 قتيلا في احتجاجات "المغني القتيل" في إثيوبيا

أعلنت الشرطة الإثيوبية، مساء أمس السبت، عن مقتل 166 شخصا، وإصابة 167، خلال الاحتجاجات التي اندلعت مؤخرا في أديس أبابا بعد مقتل الفنان الإثيوبي الشهير هاتشالو هونديسا.

 

وقتل المغني، وهو من عرقية أورومو، برصاص مجهولين في العاصمة الإثيوبية أديس أبابا، الأسبوع الماضي، مما أثار توترات عرقية واسعة، وذلك حسب صحيفة "الغارديان" البريطانية.

وقالت نائبة مفوض الشرطة في منطقة أوروميا، جيرما جيلام، في بيان: "في أعقاب وفاة هاشالو، قتل 145 مدنيا و11 عنصرا من قوات الأمن في الاضطرابات في المنطقة"، بالإضافة إلى 8 مدنيين واثنين من عناصر الشرطة قتلوا في أديس أبابا في وقت سابق، بحسب بيان منفصل صادر عن شرطة العاصمة.

وقالت جيرما إن "167 آخرين أصيبوا بجروح خطيرة"، مضيفة أنه "تم اعتقال 1084 شخصا خلال الاحتجاجات".

واندلعت أعمال عنف في إثيوبيا، يوم الثلاثاء الماضي، بعد وفاة الناشط والفنان الإثيوبي هاشالو هونديسا، الذي قتل برصاص مسلحين مجهولين في أديس أبابا يوم الاثنين.

وأدان رئيس الوزراء الأثوبي آبي أحمد عملية القتل التي وصفها بالمأساة، كما تعهد بتقديم الجناة إلى العدالة، كما اتهم آبي أحمد جهات أجنبية ومحلية بالسعي لزعزعة استقرار بلاده وبث الفرقة بين أطياف الشعب، وفقا لوكالة "أسوشيتد برس".


مواضيع: