لأول مرة منذ 1956.. كورونا يلغي حفل جائزة نوبل 2020

  22 يوليو 2020    قرأ 365
لأول مرة منذ 1956.. كورونا يلغي حفل جائزة نوبل 2020

قررت لجنة إدارة مؤسسة نوبل المسؤولة عن توزيع جوائز نوبل العريقة، الثلاثاء، إلغاء حفل إسناد جائزة نوبل الفخمة في نهاية "أسبوع نوبل" في ديسمبر (كانون الأول)، بسبب جائحة فيروس كورونا المستجد.

وقال مدير مؤسسة نوبل لارس هايكنستين في بيان، وفق موقع "ساينس إكس"، إن "أسبوع نوبل هذا العام لن يكون مثل المعتاد بسبب الوباء. هذه سنة خاصة جداً والجميع يحتاج لتقديم تضحيات، والتكيف مع الظروف الجديدة".

يذكر أن هذا القرار، اتخذ لأول مرة منذ عام 1956، بحسب بيان المؤسسة.

وأعلن هيكنستين "تسليط الضوء على الفائزين بطرق مختلفة، إلى جانب اكتشافاتهم وأعمالهم".

وعادة ما يُمثل حفل ومأدبة نوبل الفخمة نهاية ما يسمى بأسبوع نوبل في ديسمبر (كانون الأول) من كل عام، بدعوة الفائزين بالجائزة إلى حفل ضخم في ستوكهولم، بحضور الأسرة  المالكة السويدية وحوالي 1300 ضيف، لإلقاء خطاب تقليدي خاص بالمناسبة.

وتضيف المؤسسة أن إعلان جوائزها في الطب، والفيزياء، والكيمياء، والأدب، والسلام، والاقتصاد، سيبقى مقرراً بين 5 و12 أكتوبر (تشرين الأول) المقبل.

وستقام مراسم توزيع الجوائز في ستوكهولم وأوسلو في 10 ديسمبر (كانون الأول).

وقالت متحدثة باسم مؤسسة نوبل، إن مأدبة نوبل ألغيت آخر مرة في 1956 لتجنب دعوة السفير السوفياتي بسبب قمع الثورة المجرية، وقبلها ألغت المؤسسة الحفل أيضاً في الحربين العالميتين، وفي 1907، و1924.


مواضيع: