إلهام علييف: "أرمينيا ترعى الإرهاب "

  25 سبتمبر 2020    قرأ 500
  إلهام علييف:  "أرمينيا ترعى الإرهاب "

إن الوجود غير القانوني للقوات المسلحة الأرمينية في الأراضي المحتلة بأذربيجان يشكل تهديدا رئيسيا للسلم والأمن الإقليميين.تحاول أرمينيا تعطيل عملية السلام بوساطة الرؤساء المشاركين لمجموعة مينسك التابعة لمنظمة الأمن والتعاون في أوروبا.هدف أرمينيا هو الحفاظ على الوضع الراهن فيما يتعلق بالاحتلال وتحقيق ضم الأراضي المحتلة.على عكس الموقف البناء لأذربيجان ، يقوض رئيس الوزراء الأرميني عن قصد شكل وجوهر عملية التفاوض.إن تصريحه "كاراباخ هي أرمينيا" هو ضربة قوية لعملية المفاوضات. لقد رفضنا "شروطه السبعة" غير المقبولة.لدينا الشرط الوحيد للسلام. يجب سحب القوات المسلحة الأرمنية من الأراضي الأذربيجانية المحتلة.يعترف العالم كله بناغورنو كاراباخ كجزء لا يتجزأ من أذربيجان.

حسب AzVision.az، عبر الرئيس إلهام علييف عن هذه الآراء في خطابه بالفيديو في المناقشات العامة للدورة ال75 للجمعية العامة للأمم المتحدة.

وأشار رئيس الدولة إلى أن رئيس الوزراء الأرميني قد أمر إنشاء مجموعات مسلحة من المتطوعين المدنيين تتألف من عشرات الآلاف من المدنيين الذين سيضطرون للمشاركة في العمليات العسكرية ضد أذربيجان.

أردف الرئيس أن تهدد أرمينيا بضرب المدن الكبرى في أذربيجان والبنية التحتية المدنية المهمة - خزان مينجاتشيفير ومحطة سانغاتشال ، وهي واحدة من أكبر محطات النفط والغاز في العالم بالقرب من باكو ، والتي توفر أمن الطاقة لعشرات البلدان.

تجذب أرمينيا المرتزقين والإرهابيين من مختلف البلدان وتستخدمهم ضد أذربيجان.أرمينيا دولة ترعى الإرهاب. ارتكبت أرمينيا أكثر من 30 عملا إرهابيا ضد أذربيجان.

لدينا معلومات موثوقة حول وجود منظمة إرهابية أرمينية - "أصالا" في الأراضي المحتلة.

قتل الإرهابيون الأرمن 24 دبلوماسيا تركيا.إن عضو منظمة اصالا الإرهابية ، واروجان كارابيتيان ، الذي ارتكب عملاً إرهابياً في مطار أورلي في باريس وقتل مواطنين من دول مختلفة ، تم تسليمه لاحقًا إلى أرمينيا وحصل على عفو من الرئيس الأرميني.يعتبر هذا الإرهابي بطلا في أرمينيا.


مواضيع: