استنفار في بيرو عقب ضبط 11 طنا من لحوم أسماك القرش

  26 سبتمبر 2020    قرأ 358
استنفار في بيرو عقب ضبط 11 طنا من لحوم أسماك القرش

ضبطت الشرطة في بيرو شحنة مؤلفة من 11 طنا من أسماك القرش المقطعة في شمال البلاد ومعظمها من أسماك القرش أبو مطرقة التي تحظى زعانفها بإقبال كبير وتعتبر من الأطعمة الشهية في الأسواق الآسيوية.
وبحسب وكالة "رويترز" قالت هيئة الجمارك والضرائب الحكومية في بيرو إنه تم العثور على لحوم سمك القرش في مخزن بارد في مدينة تومبيس المجاورة للإكوادور، بعد عملية جرت الأسبوع الماضي مع مكتب المدعي البيئي.

 

 

وتعد الصين واليابان أكبر مستهلكين لمنتجات أسماك القرش ومن بينها الزعانف التي يتم استخدامها كحساء ويعتقد أنها منشطة جنسيا.

وقال خوسيه أوردونيز توريس رئيس الرقابة الجمركية: "أسماك القرش من الأنواع المحمية ولهذا السبب تدخلنا"، كما أوضحت السلطات أن الأنواع التي تم ضبطها تشمل أسماك أبو مطرقة والدراس والماسي التي تعد أنواعا محمية طبقا للاتفاقيات الدولية.

وتقول منظمة أبحاث الحيوانات المائية والحفاظ عليها "أوركا" في بيرو إن زعانف القرش بدأت تجتذب مستهلكين جددا كما أن الأرباح التي تحققها التجارة فيها أصبحت نقطة جذب للمهربين.

وقال كارلوس يايبن رئيس المنظمة: "سعر زعانف أسماك القرش في السوق السوداء يتراوح تقريبا بين 400 دولار و900 دولار للكيلو".


مواضيع: