إيران: هدفنا أن نكون قادرين على قصف حاملات الطائرات بالصواريخ البالستية

  16 يناير 2021    قرأ 234
إيران: هدفنا أن نكون قادرين على قصف حاملات الطائرات بالصواريخ البالستية

قال القائد العام للحرس الثوري الإيراني اللواء حسين سلامي، إن من أهم أهداف الجيش الإيراني أن يكون قادر على قصف السفن المعادية، باستخدام الصواريخ الباليستية.

وأوضح سلامي "من أهم أهدافنا أن نكون قادرين على قصف السفن المعادية، بما في ذلك حاملات الطائرات والسفن الحربية، باستخدام الصواريخ الباليستية بعيدة المدى".

وفي السياق، أطلق الحرس الثوري الإيراني، أقوى تهديد عسكري مباشر إلى أمريكا، قائلا: "لدينا القدرة على ضرب وتدمير جميع القواعد الأمريكية في المنطقة بلحظة واحدة".

وقال قائد القوة الجوفضائية في الحرس الثوري أمير علي حاجي زادة، في مقابلة مع التليفزيون الإيراني، إنه "رغم امتلاك الأمريكيين للقوة إلا أن حرس الثورة تعلموا كيف يحاربونهم وبإمكانهم ضربهم وتدمير دفاعاتهم، وتوجيه ضربة شديدة لهم، عبر إطلاق 500 صاروخ في آن واحد بنحو لا يمكن تعويض خسارتهم".

وتناول حاجي زادة "مناورات الرسول الأعظم"، التي انطلقت أمس الجمعة في مرحلتها الأولى، مشيرا إلى أن "المرحلة الأولى للمناورات في نسختها الـ15، هي بمثابة عمليات محاكاة للهجوم على نقاط القوة والتحصينات الدفاعية للعدو".

ولفت إلى أنه "في هذه المرحلة من المناورات التي جرت تمّ تدمير الدفاعات الجوية للعدو بواسطة منظومة الطائرات المسيّرة، وبعد لحظات تمّ إطلاق الصواريخ لتدمير مواقع العدو الأساسية"، موضحاً أن "الصواريخ التي استخدمت في المرحلة الأولى من المناورات هي طراز جديد من الصواريخ البالستية المزودة برؤوس حربية منفصلة ورادار، كما أنها تستغرق وقتاً أقل من سابقاتها في التحضير والإطلاق".

واستطرد قائلاً: إن "هذه الصواريخ وبعد استقرارها في المكان المطلوب تحتاج لأقل من 5 دقائق للتوجيه والإطلاق، كما أنها تحلق على ارتفاعات مختلفة نحو الأهداف المحددة، ولها قدرة اختراق الدرع الصاروخية للعدو".

 


مواضيع: