عاهل الأردن يعرب عن ثقته في مستقبل أفضل للعلاقات بين المملكة وحلف شمال الأطلسي

  06 ماي 2021    قرأ 288
عاهل الأردن يعرب عن ثقته في مستقبل أفضل للعلاقات بين المملكة وحلف شمال الأطلسي

أعرب العاهل الأردني، الملك عبد الله الثاني، عن تفاؤله بمستقبل العلاقة بين المملكة وحلف شمال الأطلسي (ناتو)، مؤكدا أهمية الشراكة بين الجانبين التي أثمرت تقدما كبيرا في مجال مكافحة الإرهاب العالمي.

قال الملك عبد الله الثاني، في مستهل لقاء جمعه والأمين العام لحلف شمال الأطلسي، ينس ستولتنبرغ في بروكسل، اليوم الأربعاء، وبحسب بيان صادر عن الديوان الملكي الهاشمي، إن "علاقتنا الممتدة لأعوام، جمعتنا مع قوات الناتو حول العالم، وهذا لن يتغير، وحين نتطلع لتحديات عام 2021 والأعوام القليلة المقبلة، فإن لدينا تحديات في منطقتنا وفي العالم، وأستطيع التأكيد على أن الأردنيين سيتحملون المسؤولية بالشراكة مع الناتو للتصدي للعديد من هذه التحديات التي تواجهنا".

وتابع "عندما ننظر إلى المستقبل، أعتقد أن العلاقة بيننا ستمكننا من التغلب على الكثير من التحديات ونحن نعمل لتخطي جائحة كورونا حول العالم".

واختتم العاهل الأردني قائلا: "إن المستقبل سيحمل الأفضل لعلاقة الأردن والناتو".
من جهته، قال ستولتنبرغ "نقدّر التعاون مع الأردن لعدة أسباب وليس فقط لأن الأردن لطالما كان مصدرا للاستقرار في المنطقة، ونتطلع للاستمرار بتعميق الشراكة بيننا".

وتابع الأمين العام ستولتنبرغ "الأردن شريك مقرّب ومهم جدا للناتو، وعملنا معا على مدى سنوات طويلة. وخدمت قوّاتنا معا جنبا إلى جنب. لذلك نقدر عاليا المساهمات العديدة التي يقدّمها الأردن للمهمات والعمليات المختلفة للناتو".

وأضاف "إننا نعتقد أنه في غاية الأهمية أن الأردن وحلفاء الناتو يعملون جنبا إلى جنب ضمن جهود مكافحة الإرهاب العالمي. وقد حققنا تقدما كبيرا في التحالف الدولي للقضاء على تنظيم "داعش" [الإرهابي المحظور في روسيا وعدد كبير من الدول]، ونرحب بتعزيز التعاون بيننا".

كما أكد ستولتنبرغ أنه، كجزء من الشراكة، فإن الناتو "يقدم الدعم للأردن في مجال تعزيز أمن الحدود. وخلال الجائحة، نحاول تقديم الدعم اللازم في مجابهة كورونا. الحلفاء قرروا تعزيز الدعم عبر تقديم معدات الوقاية الشخصية وبعض أجهزة التنفس لزيادة الدعم المقدم للمملكة".

وأضاف "أتطلّع قدما لنقاشاتنا، ولأستمع لتقييمكم وتحليلكم للتحديات التي تواجهها المنطقة، لأن رؤيتكم ومعرفتكم بالمنطقة محل تقدير كبير هنا في الناتو".

وتناول اللقاء علاقات "التعاون والشراكة الاستراتيجية بين الأردن وحلف الناتو في المجالات العسكرية والتدريبية والأمنية ومكافحة الإرهاب وسبل تطويرها"، إضافة إلى "التطورات الإقليمية والدولية".

وتم التأكيد على "أهمية مواصلة التنسيق والتشاور حيال مختلف القضايا ذات الاهتمام المشترك".

كان الديوان الملكي الأردني قد أعلن، في بيان، أمس الثلاثاء، أن الملك عبد الله الثاني "سيقوم الأربعاء، بزيارة عمل تدوم يوما واحدا إلى العاصمة البلجيكية بروكسل، يلتقي خلالها جلالة الملك فيليب، ملك مملكة بلجيكا، والأمين العام لمنظمة حلف شمال الأطلسي [ناتو]، ينس ستولتنبرغ، ورئيس المجلس الأوروبي شارل ميشال، ورئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لاين.


مواضيع: