الموجة الرابعة من كورونا.. سلوكيات تثير القلق في مصر

  22 أغسطس 2021    قرأ 140
الموجة الرابعة من كورونا.. سلوكيات تثير القلق في مصر

أعلنت وزارة الصحة والسكان في مصر، السبت، أن إجمالي عدد المصابين بفيروس كورونا رسميا هو 285,995، من بينهم 235,424 حالة تعافي، و16,654 حالة وفاة.

وكشفت مصادر حكومية في حديث لموقع "سكاي نيوز عربية"، أن مخاوف المصريين من الفيروس "تراجعت بشكل كبير" منذ بداية أزمة الوباء في مارس 2020، وسط تحذيرات من المسؤولين وخبراء الأمراض الصدرية والأوبئة من دور "الأمان الزائف" في إحداث موجة إصابات جديدة تصعب السيطرة عليها.

تراجع المخاوف

ورصد مركز المعلومات، التابع لمجلس الوزراء المصري، في استطلاع رأي شمل نحو ألف شخص "أكبر من 18 عاما"، تسجيل شهر أغسطس الجاري أعلى "معدل اطمئنان" بين المصريين بشأن خطورة كورونا، وذلك منذ ظهور الوباء في مصر مارس 2020.

وأوضح استطلاع الرأي أن نصف من شاركوا "لا يرون كورونا خطرا على الإطلاق حاليا"، وذلك بواقع 44.3 بالمئة.

ووفق الاستطلاع الذي يتم إجراؤه شهريا منذ بدء الأزمة، بلغت نسبة من لا يرون الفيروس خطرا على الإطلاق في السابق 7 بالمئة فقط خلال مارس 2020.

أما من يرون كورونا خطرا، فسجلت نتائج الاستطلاع أن نسبتهم 49.2 بالمئة، وهي أدنى نسبة تسجل منذ انتشار كورونا بمصر، حيث كانت النسبة السابقة 69.8 بالمئة خلال سبتمبر 2020، و81.3 بالمئة لدى بدء انتشار الوباء.

وأرجع مسؤول حكومي في مصر حالة "الأمان الزائف"، لانخفاض الإصابات وانتهاء ذروة الموجة الثالثة.

وأوضح المصدر، في حديث لموقع "سكاي نيوز عربية"، أن الحكومة سبق أن رصدت أعلى مستوى لمخاوف المصريين من كورونا قبل شهرين فقط، لتُسجل 90.9 بالمئة في مايو 2021.

ولفت المصدر إلى أن "الاطمئنان مرتبط بتلقي قرابة 5 مليون شخص اللقاحات، فضلا عن تحقيق الاكتفاء الذاتي من أدوية بروتوكولات علاج كورونا، وارتفاع نسب الشفاء منه".

خريف الفيروس

ومن المتوقع، حسب دراسات علمية حكومية أُجريت مؤخرا، أن تبدأ الموجة الرابعة من الإصابات بكورونا في مصر مع بدء فصل الخريف المقبل.

وحذرت أستاذة الأمراض الصدرية بكلية الطب في جامعة القاهرة، الدكتورة مايسة شرف الدين، من حالة "الأمان الزائف" تلك، خصوصا عقب بدء إجازة الفصل الدراسي الثاني، وتوجه المواطنين للمصايف.

وأكدت شرف الدين لموقع "سكاي نيوز عربية"، أن كورونا "لم ينته بعد، و يجب الالتزام بالإجراءات الاحترازية تفاديا لزيادة الإصابات".

وأوضحت أن مصر "لم تسجل حتى الآن رسميا وجود إصابات بسلالة دلتا المتحورة، أو أي تحورات أخرى مقلقة، لكن من الوارد دخول سلالات جديدة للبلاد".

إجراءات أكثر تشددا

وقال مسؤول بلجنة إدارة أزمة كورونا في مصر، إن الحكومة تتابع باهتمام عودة معدل الاصابات للزيادة منذ أسبوعين، وهو مؤشر على قرب الموجة الرابعة خلال سبتمبر المقبل.

وأضاف المصدر لموقع "سكاي نيوز عربية": "هناك تحركات حكومية لمواجهة الموجة الرابعة قبل حدوثها، من خلال بدء تطعيم العاملين بالمدارس والجامعات، والاستعدادات لتطعيم طلاب الجامعات الأكبر من 18 عاما، وتكثيف جهود التطعيم لأكبر شريحة ممكنة من المصريين".

ولفت المسؤول المصري إلى أن لجنة إدارة أزمة كورونا "تتابع تطور الإصابات، ولن تتردد في فرض إجراءات احترازية أكثر تشددا، حال الحاجة إليها، لتظل الأوضاع تحت السيطرة".


مواضيع:


الأخبار الأخيرة