عرض خطاب مصور للرئيس الأذربيجاني ورئيس حركة عدم الانحياز في المناقشات الرفيعة المستوى برعاية رئيس الجمعية الأممية العامة

  26 فبراير 2022    قرأ 678
  عرض خطاب مصور للرئيس الأذربيجاني ورئيس حركة عدم الانحياز في المناقشات الرفيعة المستوى برعاية رئيس الجمعية الأممية العامة

أقيمت مناقشات رفيعة المستوى في موضوع "زيادة المساعي للتطعيم الشامل" في 25 فبراير، ذلك برعاية رئيس الجمعية العامة لمنظمة الأمم المتحدة.

ان الرئيس إلهام علييف ألقى خطابا مصورا بصفته رئيسا لجمهورية أذربيجان ورئيسا لحركة عدم الانحياز.
خطاب الرئيس الأذربيجاني
فخامة رئيس الجمعية العامة،
فخامة الأمين العام
يشرفني أن أدلي بهذا الخطاب باسم الدول الأعضاء في حركة عدم الانحياز.
تشيد الدول الأعضاء في حركة عدم الانحياز إشادة عالية بمبادرة رئيس الجمعية العامة السيد عبد الله شهيد لعقد هذه المناقشات المواضيعية رفيعة المستوى حول التطعيم الشامل في مكافحة جائحة كوفيد-19. ينعقد اجتماع اليوم وسط التحديات المستمرة المتعلقة بالوصول غير المتكافئ إلى لقاحات كوفيد-19 عالية الجودة وآمنة وفعالة وبأسعار معقولة في العالم.
نشدد على الدور المحوري لمنظومة منظمة الأمم المتحدة في تنسيق المساعي في المكافحة العالمية ضد كوفيد 19 واحتوائه والحيلولة دون تفشيه، وفي تقديم الدعم للدول. وفي هذا الصدد، نقر بالدور الريادي الحاسم الذي تؤديه منظمة الصحة العالمية.
منذ بداية الجائحة، شاركت حركة عدم الانحياز بنشاط في تعبئة جهود المجتمع الدولي الواسع، بروح التعددية والتعاون والتضامن، للتصدي للوباء وعواقبه السلبية من خلال عدد من التعهدات الناجحة.
طرحت نيابة عن الدول الأعضاء في حركة عدم الانحياز مبادرات مهمة مثل عقد الدورة الخاصة للجمعية العامة للأمم المتحدة في ديسمبر 2020 لمكافحة جائحة كوفيد 19، كذلك القرارات الصادرة من قبل مجلس حقوق الإنسان والجمعية العامة في مارس وديسمبر من العام الماضي بعنوان "ضمان الوصول العادل والميسور التكلفة وفي الوقت المناسب والشامل لجميع البلدان إلى اللقاحات في مكافحة كوفيد 19.
تتطلب حالة الطوارئ العالمية مثل جائحة كوفيد 19 استجابة عالمية. ومع ذلك، فإن قلة توافر لقاحات كوفيد 19 في البلدان المنخفضة والمتوسطة الدخل تثبت أنه لا يزال هناك الكثير الذي يتعين القيام به في هذا الصدد.
إن التفاوت بين البلدان النامية والبلدان المتقدمة من حيث توزيع لقاحات كوفيد 19 يمنع المجتمع الدولي بأسره من تحقيق القضاء التام على الوباء في أقرب وقت ممكن. علاوة على ذلك، فإن هذا حجرة عثرة امام التقدم في تحقيق خطة التنمية المستدامة لعام 2030.
من الضروري ضمان استمرار عمل النظام الصحي وتعزيز كافة الجوانب للرعاية الصحية الرئيسية لاتخاذ الخطوات المثمرة الفعالة في مكافحة الجائحة. وينبغي أن تشمل التدابير في هذا الصدد ضمان استمرار برامج التطعيم دون انقطاع بهدف تحقيق التغطية الصحية الشاملة الى جانب الخطوات المختلفة.

كما نرحب بجهود البلدان التي تبرعت بلقاحات كوفيد 19، ونشجع بنشاط على زيادة توزيع جرعات اللقاحات من جميع البلدان القادرة على القيام بذلك إلى البلدان المنخفضة والمتوسطة الدخل المحتاجة الى اللقاحات. في هذا السياق، ونقدر وندعم أعمال مرفق "كوفاكس" وآلية التزام السوق المسبق لـكوفاكس، بما في ذلك التزام السوق المتقدم لـكوفاكس، بالإضافة إلى المبادرات البناءة الأخرى ذات الصلة لضمان الوصول الميسور المنصف والشامل وفي الوقت المناسب إلى لقاحات كوفيد 19 للجميع. علاوة على ذلك، ومع اعتبار الظروف الصعبة التي يواجهها حفظة السلام التابعون للأمم المتحدة، فنرحب بجهود البلدان المتبرعة بلقاحات كوفيد 19 لعمليات السلام التابعة للأمم المتحدة.
من المهم أن تتولى جميع الدول والمنظمات الدولية والشركاء التزاما بشأن الشفافية في جميع الأمور المتعلقة بإنتاج اللقاحات وتوزيعها وأسعارها العادلة، وفقًا للأطر القانونية الوطنية والإقليمية. ومن الواجب بنفس القدر أن تتخذ الدول خطوات عاجلة لمنع الاحتكار وضوابط التصدير غير المبررة والتخزين التي قد تعوق الوصول الميسور التكلفة وفي الوقت المناسب والمنصف والشامل لجميع البلدان إلى لقاحات كوفيد 19.
السيدات والسادة، إن حركة عدم الانحياز على استعداد لمواصلة مشاركتها النشطة في تعزيز التضامن الدولي، مما سيسمح في أقرب وقت ممكن بالقضاء على الوباء وعملية الانتعاش الفعالة. في هذا الصدد، ستأتي حركتنا بمبادرات مثمرة جديدة لمعالجة احتياجات التعافي بعد كوفيد 19.

الحضور الكرام، والآن اريد ان ألقي خطابا باسم بلدي.

تواصل أذربيجان اتخاذ تدابير قوية ومناسبة ضد كوفيد 19 لإبقاء الوباء تحت السيطرة. أطلقنا حملة التطعيم في يناير عام 2021. وحتى الآن، تلقى 68 في المائة من السكان البالغين في البلاد كلتا الجرعتين من اللقاح.
تم تخصيص 1.6 مليار دولار من حزمة المساعدات المالية لدعم الأفراد والشركات المتضررة من فيروس كورونا من ميزانية الدولة لهذا العام.
اضطلعت أذربيجان بمبادرات عالمية مهمة لتعزيز التضامن الدولي ضد الوباء ولمكافحة "قومية اللقاح" وعدم المساواة بين البلدان النامية والمتقدمة في الحصول على اللقاحات. إن قرارات الدورة الخاصة للجمعية العامة لمنظمة الأمم المتحدة بشأن الوصول العادل والشامل للقاحات هي خير دليل على هذا الغرض. وأغتنم هذه الفرصة لأعرب عن امتناني لجميع الدول الأعضاء التي دعمت هذه المساعي.
كدليل على التضامن، قدمت أذربيجان مساعدات مالية وإنسانية لحوالي 80 دولة بشكل مباشر ومن خلال منظمة الصحة العالمية من أجل دعم مكافحتها لفيروس كورونا. علاوة على ذلك، تبرعنا باللقاحات لـ 5 دول وسنواصل القيام بذلك. في الوقت الحالي، نحن بصدد التبرع بحوالي مليون جرعة من لقاحات كوفيد 19 إلى 14 دولة عضو في حركة عدم الانحياز.
ونعمل حاليًا على عقد اجتماع آخر رفيع المستوى للدول الأعضاء في حركة عدم الانحياز لتبادل وجهات النظر وبلورة موقف الحركة فيما يتعلق بفترة ما بعد كوفيد -19. ونؤيد أيضًا إنشاء منبر الأمم المتحدة رفيع المستوى بشأن التعافي العالمي من كوفيد -19 والذي يمكن أن يعد توصيات ملموسة بشأن التدابير العالمية. نحن نعتمد على دعمكم لمبادراتنا.
في الختام، أتمنى لكم اجتماعًا ناجحًا ومداولات مثمرة.

اذرتاج


مواضيع:


الأخبار الأخيرة